عبد الرحمن البزاز،

مؤرخ   أستشهد بسبب عمله بالسياسية فكان شهيدا من الدرجة الثانية

فكان أحد الشهداء.. شهداء حرية الرأي والتعبير في الإسلام

 

البزاز

(1330 – 1393 هـ = 1912 – 1973 م)

عبد الرحمن البزاز، الدكتور: قانوني مؤرخ عراقي. تقلد مناصب وزارية وقضائية وتعليمية انتهت بتوليه رئاسة الوزراء ببغداد (من أيلول 65 – آب 66) وهو المدني الوحيد الذي تولى الرئاسة فيها بعد ثورة تموز (1958) ومن أكبر أعماله توصله إلى اتفاق على وقف إطلاق النار مع الاكراد وأن يمنحوا الحكم الذات

ضمن الجمهورية العراقية. وصنف (العراق من الاحتلال حتى الاستقلال – ط) محاضرات، و (هذه قوميتنا – ط) و (من وحي العروبة – ط) وأبحاث وأحاديث في الفقه والقانون – ط) و (مبادئ القانون المقارن – ط) و (نظرات في التربية والاجتماع – ط) و (الاسلام والقومية العربية – ط) و (التربية القومية – ط) وغير ذلك واتهم بالتآمر على الحكم القائم في العراق (1968) فقبض عليه بخدعة، وحجزت أمواله. وأصيب بشلل أفقده الوعي وحاستي السمع والبصر ولم ينفع فيه العلاج بلندن وتوفي ببغداد

الأعلام 3 / 300

  • اصفر
نبذه عن الشهيد:

السابق
التالي